الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

 

ان إدارة سحر العيون ترحب بجميع الأعضاء والزوار وتتمنى لكم اسعد الاوقات وطيب المقام في صحبتنا بكل خير وسعادة يا كاتم السر ومخفيه ..أين من الله تواريه ..بارزت بالعصيان رب العلى ..وأنت من جارك تخفيه ... لاتجعلو المنتدى يلهيكم عن الصلاة

شاطر | 
 

 لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
noura
.
.


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1719
العمر : 39

مُساهمةموضوع: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   الجمعة يوليو 09, 2010 9:05 am

بسم الله الرحمن الرحيم

إنّ من الصفات النبيلة والخصال الحميدة التي حبا الله بها نبيه الكريم ورسوله العظيم صفة التفاؤل، إذ كان صلى الله عليه وسلم متفائلاً في كل أموره وأحواله، في حلِّه وترحاله، في حربه وسلمه، في جوعه وعطشه، وفي صحاح الأخبار دليل صدق على هذا، إذ كان صلى الله عليه وسلم في أصعب الظروف والأحوال يبشر أصحابه بالفتح والنصر على الأعداء، ويوم مهاجره إلى المدينة فراراً بدينه وبحثاً عن موطئ قدم لدعوته نجده يبشر عدواً يطارده يريد قتله بكنز سيناله وسوار مَلِكٍ سيلبسه، وأعظم من ذلك دين حق سيعتنقه، وينعم به ويسعد في رحابه.

نعم إنه التفاؤل، ذلك السلوك الذي يصنع به الرجال مجدهم، ويرفعون به رؤوسهم، فهو نور وقت شدة الظلمات، ومخرج وقت اشتداد الأزمات، ومتنفس وقت ضيق الكربات، وفيه تُحل المشكلات، وتُفك المعضلات، وهذا ما حصل مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما تفاءل وتعلق برب الأرض والسماوات؛ فجعل الله له من كل المكائد والشرور والكُرب فرجاً ومخرجاً.







فالرسول صلى الله عليه وسلم من صفاته التفاؤل، وكان يحب الفأل ويكره التشاؤم، ففي الحديث الصحيح عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( لا عدوى ولا طيرة، ويعجبني الفأل الصالح: الكلمة الحسنة ) متفق عليه.والطيرة هي التشاؤم.

وإذا تتبعنا مواقفه صلى الله عليه وسلم في جميع أحواله، فسوف نجدها مليئة بالتفاؤل والرجاء وحسن الظن بالله، بعيدة عن التشاؤم الذي لا يأتي بخير أبدا.
فمن تلك المواقف ما حصل له ولصاحبه أبي بكر رضي الله عنه وهما في طريق الهجرة، وقد طاردهما سراقة، فيقول الرسول صلى الله عليه وسلم مخاطباً صاحبه وهو في حال ملؤها التفاؤل والثقة بالله : ( لا تحزن إن الله معنا، فدعا عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فارتطمت فرسه - أي غاصت قوائمها في الأرض - إلى بطنها ) متفق عليه.

ومنها تفاؤله صلى الله عليه وسلم وهو في الغار مع صاحبه، والكفار على باب الغار وقد أعمى الله أبصارهم فعن أنس عن أبي بكر رضي الله عنه قال : ( كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم في الغار، فرفعت رأسي، فإذا أنا بأقدام القوم، فقلت: يا نبي الله لو أن بعضهم طأطأ بصره رآنا، قال: اسكت يا أبا بكر، اثنان الله ثالثهما ) متفق عليه.

ومنها تفاؤله بالنصر في غزوة بدر، وإخباره صلى الله عليه وسلم بمصرع رؤوس الكفر وصناديد قريش.

ومنها تفاؤله صلى الله عليه وسلم عند حفر الخندق حول المدينة، وذكره لمدائن كسرى وقيصر والحبشة، والتبشير بفتحها وسيادة المسلمين عليها.

ومنها تفاؤله صلى الله عليه وسلم بشفاء المريض وزوال وجعه بمسحه عليه بيده اليمنى وقوله: لا بأس طهور إن شاء الله.

كل ذلك وغيره كثير، مما يدل على تحلِّيه صلى الله عليه وسلم بهذه الصفة الكريمة.


قال تعالى _
{فان مع العسر يسرا *ان مع العسر يسرا} سورة الشرح

قال الرسول صلى الله عليه وسلم_(تفاءلوا بالخير تجدوه)........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة الأقصى
المدير الأداري
المدير الأداري


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 26570
العمر : 39

مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   الجمعة يوليو 09, 2010 9:40 am

رآئعة جدا يا نورآآآآآآآآآ ..
ودمتِ في سماء الإبداع ..
ودمتِ متفااائلة ..
أسأل الله أن يفرض درووبنا جميــعا بالأمل والتفااؤل ..
لكِ ودي ..


[size=24]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الصريحة
.
.


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 8768
العمر : 32

مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   الجمعة يوليو 09, 2010 1:55 pm

التفائل صفة جميلة ورائعة
ولنتفائل بالخير دائما
وكما يقول المثل
تفائل خيرا تجده

جزاك الله كل الخير على الموضوع الرائع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://up.arb-up.com/i/00102/5r4ienbj19kv.jpg
امل وحنين
.
.


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 28893
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   الجمعة يوليو 09, 2010 4:45 pm

التفاؤل ناتج من حسن لضن بالله سبحانه وتعالى
والثقة به وبانه سند لنا اين ما كنا
رائعة انتي غاليتي نورة وموضوعك بروعة حضورك
الله يعطيك الف عافية يا رب
ويسلم دياتك ولا يحرمن جمال مواضيعك
دمتي بكل حب وعطاء
لك ودي ووردي


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
.. سعد الغامدي - سورة الكهـــــف ..
أنا وقلمي واحد ... ولن أكون يوما إلا أنا
فأأسف لمن لم يعرفني... وأاسف لمن أخذ وقته بالبحث حولي عني
ولم يعلم يوما أنه سيعرف عني ما قد يعمي الأبصار
فأستطيع أن ارسم لك صورة تبعدني ...لأكتشف إن كنت حقا اعنيك وتعرفني

عذرا عزيزي ( تي) ليس لي وقتا لأخبرك (ي) من أنا

فوقتي ملك من أحبني ومن إحترمني ومن اهتم فعلا لأمري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   الجمعة يوليو 09, 2010 6:45 pm

موضوع في غاية الروعة نورااااا
سلمت يداك وبارك الله فيك
تقبلي مروري وتقديري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سوسن
.
.


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 13022

مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   الجمعة يوليو 09, 2010 7:37 pm

التفاؤل هوانشراح قلب الإنسان وإحسانه الظن وتوقع الخير بما يسمعه
من المتكلم الصالح أو الحسن أو الطيب.....
حسن الظن بالله دوما يولد التفاؤل عند الانسان...
لذلك فان الله سبحانه وتعالى يعطي الإنسان

على قدر ما يظن فيه ويمنع عنه بقدر ما يسيء الظن فيه......
موضوع رائع بمعنى الكلمة.....
بارك الله فيكي اختي العزيزة نورا
وجعل الله ايامك كلها سعادة وتفاؤل
وابعد الله عنا وعنك كل سوء
يعطيكي الف عافية ودمتي بالف خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عوكل عوكل
.
.


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 4

مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   السبت يوليو 10, 2010 11:25 am

شكرا نورررا علي تفائلك وجزاكي الله عنا خير وعن السلمين وجعلك زخرا لنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسيرة الأحزان
*
*


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 18258

مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   السبت يوليو 10, 2010 11:30 pm

حسن الظن بالله تعالى : جاء في الحديث القدسي
أنا عند ظن عبدي بي ، إن ظن خيرا فله ,وإن ظن شرا فله.
إن التفاؤل لا ينشأ من عدم ؛ فهو وليد الإيمان العميق بالله جل وعلا ، فهو سبحانه وتعالى من يبدل من بعد الخوف أمنا ، ومن بعد العسر يسرا ويجعل لكل ضيق مخرجا ولكل هم فرجا ، لذا كان أمر المؤمن كله خير لحسن ظنه بالله تعالى وتفاؤله لبلوغ الآمال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
[عجبا لأمر المؤمن ، إن أمره كله له خير ، وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن ، إن أصابته سراء شكر وكان خيرا له ، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له ]
التفاؤل يجلب السعادة إلى النفس والقلب فالمتفائل أهدأ نفسا وأعصابا وأكثر ثباتاعند الحوادث والنوازل وأقرب للسعادة والصحة لأن التفاؤل يطرد اليأس من القلبفهو يجعل من يتيقن بأن الله هو الرزاق ذو القوة المتين مطمئنا على رزقه دون قلق
والتفاؤل هو أساس النجاح لأنه يقوم على أسس قوية حسن الظن بالله والتوكل عليهوالجدية في العمل
بارك الله فيك اختي الغالية نوراااااااا
جعلنا واياك ممن يحسنوا الظن بالله ويسكننا فسيح جنانه
جزاك الله عنا كل الخير على الموضوع القيم بكل معانيه
وجعله بموازين حسناتك يوم الحساب
وصلى اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


ياعزيزي

لا تقطر الدموع الا من عصارة الألم ..
فهل سمعت عن دمعة عادت لمعقلها
بعد انسكاب ؟؟؟؟؟؟؟؟

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسناء المغرب
.
.


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 13596
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   الأحد يوليو 11, 2010 9:07 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ما دمنا مسلمين فالتفاؤل شعارنا

اقتداءا بنبي الهدى صلى الله عليه وسلم

شكرا اختي نوارة لموضوعك

الذي يبعث التفاؤل في القلوب

جزاك الله خيرا




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
همســـــات تحت المطــــر
.
.


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2019

مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   الأربعاء يوليو 14, 2010 4:53 am

اللهم اجعلنا من عبادك المؤمنين
الذين شرحت صدورهم بالايمان
وابعدت عنهم اليأس

اختي العزيزة نورا موضوع رائع
كروعة حضورك
بارك الله فيكي
وجزاك الله كل الخير
ووفقك الله لما يحب ويرضى
تقبلي مروري المتواضع مع فائق تقديري واحترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أميرة
.
.


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 690
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل   الثلاثاء أغسطس 03, 2010 8:57 pm

التفاؤل من الصفات الرئيسية لأي شخصية ناجحة ،، فالتفاؤل يزرع الأمل ويعمق الثقة بالنفس ويحفز على النشاط والعمل ،، وهذه كلها عناصر لا غنى عنها لتحقيق النجاح ،، ويعتبر التفاؤل تعبيراً صادقا عن الرؤية الإيجابية للحياة ،، فالمتفائل ينظر للحياة بأمل وإيجابية للحاضر والمستقبل وأيضا للماضي حيث الدروس والعبر ،، ورغم كل التحديات والمصاعب التي يواجهها الإنسان في الحياة ،، فإنه لابد وأن ينتصر الأمل على اليأس والتفاؤل على التشاؤم والرجاء على القنوط تماماً كانتصار الشمس على الظلام
،،
مشكورة أخت نورا عالموضوع الأكثر من رائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لننطلق من ثقب اليأس إلى عالم التفاؤل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سحر العيون حيث الراحة والمتعة بتقديم الاجمل *** شاركونا صداقتنا ...  :: المنتديات الاسلامية :: السيرة النبوية العطرة-
انتقل الى: